في تصريح أقل ما يقال عنه أنه قنبلة خرج علينا الطبيب لوك مونتانييه الحائز على جائزة نوبل لاكتشافه مرض السيدا (الإيدز)، حيث صرح الطبيب لوك مونتانييه في قناة تلفزيونية فرنسية أنه بعد فصح ومعاينة الحمض النووي (DNA) لفيروس كورونا اتضح أنه تم إضافة جزء من الحمض النووي (DNA) من مرض الإيدز في فيروس كورونا.

الطبيب لوك مونتانييه
الطبيب لوك مونتانييه

وبعدهذا الاكتشاف أكذ الطبيب لوك مونتانييه أن فيروس كورونا تم تصنيعه في مختبر ووهان وكان الغرض من هذا الفيروس هو دراسة مرض الإيدز ومحاولة إيجاد علاج له، لكن المصيبة الفيروس خرج عن السيطرة وانتشر في أرجاء العالم. ورفض الطبيب لوك مونتانييه الإجابة عن السؤال هل هروب فيروس كورونا من المختبر كان عن قصد أو لا؟.

مختبر ووهان - p4 wuhan
مختبر ووهان – p4 wuhan

لكن بالمقابل لمح الطبيب لوك مونتانييه على أنه توجد ضغوطات كبيرة وتكميم أفواه لكل طبيب أو باحث يصرح أن فيروس كورونا يحمل في حمضه النووي جزء من الإيدز واستشهد بكلامه عن مجموعة من الباحثين من الهند اكتشفوا هذه الحقيقة وقاموا بكتابة ورقة بحث تثبت وجود جزء من مرض السيدا في Covid-19 لكن تم تهديد الباحثين ومنعهم من نشر هذا البحث.

خطير...فيروس كورونا يحتوي على جزء من الإيدز (السيدا)
خطير…فيروس كورونا يحتوي على جزء من الإيدز (السيدا)

بعد هذه التصريحات تعرض الطبيب لوك مونتانييه لحملة تشويه وتجريح وتشكيك في كفاءته العلمية وأنه يجب على السلطات الفرنسية أخذ الإجراءات ضده.

شاركنا برأيك في التعليقات هل ما قاله الطبيب لوك مونتانييه هو الحقيقة أو مجرد كذبة هذفها التشهير وإعادة تسليط الصوء على الطبيب؟

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here